تعليم الكبار
” العلم كالنور يضئ المستقبل وحياة الإنسان ، لأنه ليس له نهاية ولابد أن نحرص عليه ، فالجاهل هو الذي يعتقد أنه تعلم واكتمل في عمله ، أما العاقل فهو الذي لا يشبع من العلم ، إذ أننا نمضي حياتنا كلها نتعلم “
من أقوال المغفور له بأن الله ” الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “
فالإنسان هو محور التطور في دولة الإمارات العربية المتحدة ، لا فرق في ذلك بين كبير وصغير ، فللكبار نصيبٌ من رعاية الدولة واهتمامها كما للصغار أيضاً ، ومنذ أن قام الاتحاد الميمون بدأ تعميم برنامج تعليم الكبار على جميع المراكز بالدولة ، بهدف تعليم الكبار ومحو أميتهم وتقوية أواصر اتصال هذه الفئة بالعالم من خلال الوسائل المقروءة ومتابعة الأحداث الجارية والتفاعل معها ، واستكمالاً لهذة المسيرة تم انشاء مركز تعليم الكبار عام 1982 وتم الإشراف عليه من قبل الجمعية وفد لاقى إقبالاً كبيراً ومتزايداً كل عام من نساء الإمارة اللاتي سعين لاستكمال تعليمهن ومحو أميتهن ، راجين من وراء ذلك تحقق الطموحات والإنجازات والرقي إلى أعلى المناصب ، وقد تخرج منه عدد كبير من الدارسات الخريجات سنوياً .
كما تم افتتاح فرج الجمعية النسائية بفلج المعلا عام 1987 حيث أتاحت الجمعية فرصة كبيرة للسيدات في فلج المعلا والمناطق القربية كالراشدية والذيد وبياتة في رفع مستواهم الثقافي والإجتماعي .
وبالإضافة إلى ذلك انشأت الجمعية روضة وحضانة فاطمة الزهراء والتي كانت من أولى الروضات في أم القيوين ، خصصت للأطفال من سن الولادة وحتى سن السادسة وقد اتبع فيها نظم التعليم المنهجية الخاصة برياض الأطفال بجانب العناية الطبية وخدمات النقل والتغذية .
للتواصل :-
– رقم الهاتف :- 067656455
– رقم الفاكس :- 067651113
– البريد الألكتروني :- femalSu-UaQ@moe.gov.ae